تعليمفرشوط

”معاً نبني الوطن“.. ندوة بمدرسة فرشوط الإبتدائية الجديدة

كتب: أحمد القواسمي

نظمت مدرسة فرشوط الإبتدائية الجديدة، اليوم الإثنين، ندوة بعنوان “معاً نبني الوطن“، تحت إشراف سامح الأنصاري، مدير المدرسة، وتحت رعاية الدكتور صبري خالد، وكيل وزارة التربية والتعليم بقنا، والمهندس عبدالمنعم قاصد، مدير إدارة فرشوط التعليمية.

تضمنت الندوة فقرات فنية، وعروض مسرحية، نفذها طلاب وطالبات المدرسة، جسدوا فيها فئات المجتمع المختلفة، وعبروا فيها عن حب وبناء الوطن ورفعة شأنه، تحت إشراف أسرة التربية الاجتماعية، والتربية النفسية، ووحدة تكافؤ الفرص بالمدرسة.

حضر الندوة عبد المنعم قاصد، مدير إدارة فرشوط التعليمية، والشيخ ياسر العرشي، مدير إدارة الأوقاف بفرشوط، والقس ببنودة سمير، راعي كنيسة الملاك ميخائيل، وفاوي الفقي، مسئول أمن الإدارة، وعدد من القيادات التعليمية، ورؤساء الأقسام، وأولياء الأمور، وأعضاء هيئة التدريس بالمدرسة.

افتتح الندوة سامح الأنصاري، مدير المدرسة، حيث رحب بالحضور، وألقى التحية إلى فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، مقدما ملخص عن الندوة التي تهدف إلى تشجيع وتأييد روح المودة والتسامح والتراحم بين أبناء الوطن الواحد وبيت العائلة، وأهمية الحفاظ على النسيج الوطنى والترابط بين فئات المجتمع.

وحث المهندس عبد المنعم قاصد، مدير الإدارة، في كلمته، المعلمين والطلاب على التسامح، وحب الوطن، مؤكدا أن مصرنا الحبيية محفوظة بسواعد أبنائها، وقوة جيشها، وقيادتها الحكيمة ممثلة في فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي، موجها الشكر والتقدير للعاملين بالمدرسة على المجهود الذي يبذلونه من أجل الارتقاء بالمستوى التعليمؤ.

وأوضح الشيخ ياسر العرشي، مدير إدارة أوقاف فرشوط، سماحة الإسلام، وأنه حث على التسامح، وحب الآخر والمواطنة، مؤكدا أن مصر تعيش على مر الأزمان فى بيت عائلة واحدة ونسيج واحد، لا تنظر إلى أي اعتبارات خارجية، فنحن نعيش أخوة متحابين في الله.

وأكد القس ببنودة سمير، راعي كنيسة الملاك ميخائيل، أن من يعادي الإسلام، ورسول الإسلام الكريم فهذا ليس من الدين المسيحي بشيء، مؤكدا على زرع المحبة والتسامح بين الجميع لكي تُبنى الأوطان، حيث ذكر قول البابا شنوده ”أن مصر ليست وطناً نعيش فيه ولكنها وطن يعيش فينا“.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق