الشارع السياسيالوقفمشكلاتمصانعنا ومزارعنا

أهالي الحمودي بالوقف يستغيثون: الذئاب تهاجم الجزيرة ليلاً والخوف يملأ القلوب


كتب: جاد مسلم

استمر ظهور الذئاب في الكتلة السكنية لجزيرة الحمودي، التابعة لمركز ومدينة الوقف، و افتراسها لرؤوس الماشية، وسط رعب وخوف من أهالي المنطقة من مهاجمة أحد السكان .

يقول إبراهيم الطيب، إن أحد الذئاب ظهر بكاميرا مراقبة بالأمس، وذلك لليوم الخامس عشر، دون تحرك اي جهة لحماية الأهالي و رؤوس الماشية التي تفترسها الذئاب .

وأفاد ” الطيب” أن عدد الذئاب يتعدى الـ 4، وذلك بعد تنفيذها لأكثر من واقعة قتل للأغنام في ليلة واحدة .

ويشير خلف احمد علي، عامل مركب شراعي بالجزيرة، إلى أن الأمر أصبح خطير، وأنه فقد حماره، واحد أغنامه، وهناك خوف يسيطر على أهالي الجزيرة من إصابة أحد السكان أو قتله، وطالب الجهات المعنية بالتحرك .

ويوضح سرحان محمد آدم، أن ما يحدث من قطيع الذئاب أصبح حديث المدينة بالجزيرة، والأهالي لا تشعر بالأمان ، ويفيد أنه من فقد رؤوس ماشية كان ينتظر بيعها موسم الأضحى القادم.

ويعبر بسام علام الطيب، عن استيائه لفقده عدد من الأغنام، ودخول الذئاب حضيرة منزله:” أنا خايف وأولادي في رعب من هذا الأمر فأين المسؤولين؟”.

ويطالب محمد سليمان فكري، وذلك بعد فقده لأحد رؤوس أغنامه، مجلس حلي الوقف، والأمن بالتحرك لتأمين الأهالي والقضاء على الذئاب، التي تهدد حياة الأهالي وأموالهم.

وفي سياق متصل صرح جمال عويس، مدير إدارة الطب البيطري بالوقف، أن التعامل مع الذئاب بالطريقة المتاحة للإدارة صعب، حيث أن قتله بالسم من الصعب عملياً، لخطورة السم وتداوله .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق